وزيرة التضامن الاجتماعي ومحافظ كفر الشيخ يتفقدان جمعية الهلال الاحمر

تفقدت الدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعى، رفقة اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، اليوم الثلاثاء، دار الأمل للأطفال الايتام، ودار الأطفال الأيتام الرضع، وجمعية الهلال الأحمر.

 

جاء ذلك بحضور اللواء أشرف موافى، السكرتير العام لمحافظة كفر الشيخ، واللواء ياسر حفناوى، السكرتير العام المساعد. 

 

وتضم دار الأمل للاطفال الأيتام 27 طفلا من عمر عامين ونصف، وحتى 7 أعوام، وتقدم رعاية نفسية، واجتماعية، وصحية بينما تضم دار الأطفال الأيتام الرضع،  24 طفلا من عمر يومًا، وحتى 3 سنوات، وجمعية الهلال الأحمر، تضم جناح رعاية مركزة به 10 أسرة، و3 أجهزة تنفس صناعى، ووحدة للغسيل الكلوى، وماكينة للغسيل كلوى، و10 حضانات، وجهازي تنفس صناعى، و 4 أجهزة سباب.


وقالت وزيرة التضامن الاجتماعى، خلال تفقدها تلك المنشآت، إننا فخورون بدورنا تجاة المجتمع وتنميته، وحرصنا على تقديم الدعم اللازم لمؤسسات المجتمع المدني التي تؤدي دورًا حيويًا في عملية التنمية، والتطوير، والدور التي تنفذه الوزارة، ما هو استمرارًا لدور الدولة ممثلة فى وزارة التضامن الاجتماعى.

 

وكان  اللواء جمال نورالدين، محافظ كفر الشيخ،  استقبل اليوم الثلاثاء، الدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، في ديوان عام المحافظة، وذلك لتفقدها عددا من المشروعات الخدمية بالمحافظة.

 

ويتضمن برنامج زيارة وزيرة التضامن الاجتماعي، تفقدها دار حضانة الأمل، والرضع، وجمعية الهلال الأحمر المصري، وزيارة مركز العناية المركزة والغسيل الكلوي، وحضان الأطفال المبتسرين، وزيارة حديقة صنعاء لمناقشة مشكلات الكليم بفوه، وتسليم 620 مشروعا، وزيارة مشروع “الدواجن البيضاء”، بقرية الشهابية التابعة لمركز البرلس.

 

وأكد اللواء جمال نورالدين، محافظ كفر الشيخ، في تصريحات صحفية، اليوم الثلاثاء، أن المحافظة، ووزارة التضامن الاجتماعي، حرصتا على العلاقة بين خدمات الرعاية الاجتماعية، وزيادتها، وارتفاع الكفاية الإنتاجية للمستفيدين، كمقدمات لتحقيق التنمية التي تستهدفها رؤية مصر 2030.

اكتب تعليقك هنا