قرار جديد ضد زوجة جزار كفر الشيخ المتهمة بتصوير مقاطع إباحية

جدد المستشار محمد مدحت، رئيس محكمه جنح مستانف بندر كفر الشيخ، اليوم السبت، حبس سيدة كفر الشيخ المتهمة بممارسة الدعارة بدون تمييز مع أشخاص آخرين، 45 يومًا على ذمة التحقيقات، وذلك بعد بلاغ زوجها ضدها يتهمها بالزنا، من خلال إقامة علاقة غير شرعية مع أحد الأشخاص في إحدى الدول العربية.

 

وكانت التحقيقات التي أجراها معتز بغدادي، وكيل نيابة بندر كفر الشيخ، بأمانة سر أحمد عبدالمعطي، سكرتير التحقيق، مع المتهمة اعترفت فيها بإقامة علاقة غير شرعية، مع شخص واحد فقط، الذي يظهر معها بالصور المرصودة ضدها، بإحدى الدول العربية، مقابل أجر معين بالأتفاق فيما بينهما.

 

وبمواجهتها بالصور، ومقاطع الفيديو الإباحية، والمحادثات الصوتية، بينها والمشكو في حقه الثاني، أقرت المتهمة بصحتها، عدا مقاطع الفيديو الإباحية، المرفقة في سند الأتهام.


تعود التفاصيل عندما جرى التحقيق في اتهامات “م.ع.أ”، 36 عامًا، جزار كفر الشيخ، ويقيم قرية الحمراوي، دائرة مركز شرطة كفر الشيخ، لزوجته بممارسة الزنا، وإقامة علاقة غير مشروعة.

وبسؤال الزوج قال إنه في نهاية شهر رمضان الماضي، وعقب حصول زوجته على إجازة تلقى على هاتفه عبر تطبيق واتس آب من رقم هاتف بنطاق الدولة العربية، محادثات نصية بينها وأحد الأشخاص، وتحتوي على عبارات جنسية، بجانب تلقيه 73 مقطع فيديو إباحي تظهر فيه المتهمة بصوتها مع نفس الشخص.

 

وقال في أقواله إن  هناك 135 مكالمة صوتية، و49 محادثة، تثبت إقامتها علاقة غير شرعية مع أحد الأشخاص من أبناء مركز الرياض، والمقيمين هناك في تلك الدولة العربية، وبناء عليه حرر المحضر رقم 8 أحوال بتاريخ 1 سبتمبر 2020 في مباحث الإنترنت بطنطا، وكذا حرر محضر رقم 3826 لسنة 2020، إداري قسم أول شرطة كفر الشيخ.

اكتب تعليقك هنا