بوابة كفر الشيخ الإخبارية
kfsnewsgate

القصة الكاملة لطبيب فقد بصره أثناء علاجه مصابي كورونا بعزل بلطيم

0 12
24 ساعة ماضية تحولت فيهم حكاية طبيب مكلف بعلاج مصابي فيروس كورونا بمستشفى العزل الطبي بمدينة بلطيم في كفر الشيخ فقد بصره أثناء تأدية عمله، إلى أحاديث متداولة بين أهالي المحافظة، جراء ما لحق به.
 

بداية حكاية فقد بصره

 الحكاية كاملة يوضحها نقيب أطباء كفر الشيخ الدكتور عمرو ابو سمرة، في تصريحات خاصة لـ”بوابة كفر الشيخ الإخبارية”، أن الطبيب محمود سامي قنيبر، والذي يعمل ضمن الفريق الطبي المكلف بمهام علاج مرضى فيروس كورونا بمستشفى العزل بمدينة بلطيم، أصيب بأرتفاع في ضغط الدم أثناء عمله بالمستشفى.
 
 مع مرور الوقت تفاقمت حالته المرضية، ومنها تعرضه لفقدان البصر، وعلى أثر ذلك جرى نقله إلى العناية المركزة بمستشفى الصدر بمدينة كفر الشيخ، يقول نقيب أطباء كفر الشيخ، وكنا فاكرين إنه أصيب بفيروس كورونا وبناء عليه جرى أخذ مسحة طبية لتحليلها وأثبتت نتائجها سلبية إصابته بالفيروس وعملنا بعد كده فحوصات طبية عشان نعرف ما لحق به، وتبين بعد ذلك إصابته بجلطة في شريان العين جعلته يفقد بصره.
 

أول تحرك من الصحة بعد فقد بصره

 أكد  نقيب الأطباء في كفر الشيخ، الدكتور عمرو أبوسمرة، أن وزارة الصحة، ونقابة الأطباء بالقاهرة، تحركا لاتخاذ اللازم نحو الطبيب المذكور تمهيدًا لبداية دخوله في مرحلة علاجية.
 
وقال إن الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، تواصلت مع مديرية الشئون الصحية في كفر الشيخ، وكذا تواصل النقابة العامة للأطباء في القاهرة، معه، وطلبا مذكرات تفاصيلية حول الحالة المرضية للدكتور محمود قنيبرالذي فقد بصره.
 

تفاصيل جديدة

محمود سكران، مصمم جرافيك، وإبن خال الطبيب محمود سامي قنيبر، قال لـ”بوابة كفر الشيخ الإخبارية”، إن قريبه الطبيب المذكور منذ حوالي إسبوعًا وعقب ضغط عمل شديد، بعد وصول حالات كثيرة من إمبابة مصابة بفيروس كورونا المستجد، وبعد الأنتهاء من أداء عمله أخذ قيلولة لبعض الوقت، وعقب ذلك استيقظ على ضيق في التنفس، ومعاناة في الآم شديدة في صدره.
 
وأكد أن قريبه الطبيب وفق ما حكاه له إنه من شدة الآلم في الصدر، وضيق التنفس كان من الممكن يجعله يلقي نفسه من الشرفة لولا تحمله الآلم حتى جرى إنقاذه من بعض زملاؤه، وتمكنوا من قياس الضغط وتبين أنه مرتفع للغاية استدعى نقله إلى قسم العناية بمستشفى الصدر بمدينة كفر الشيخ، لتلقيه العلاج هناك.
 

سلبية إصابته بكورونا

ولفت سكران إلى أن إبن خاله الطبيب محمود جرى أخذ عينات منه لتحليلها للتأكد من إصابته بفيروس كورونا من عدمه وظهرت نتائج تحاليلها بسلبية إصابته بالفيروس، وعندما فاق مما لحق به فوجئوا جميعًا فقدانه البصر، ومن خلال عرضه على المختصين، تبين أنه كان يعاني من جلطة نتيجة إرتفاع ضغط الدم، وكان لها تأثيرها على عصب العين.
 
وقال :”محمود بعد 11 سنة بدون إنجاب ربنا رزقه بطفل أسماه يحي ويبلغ من العمر شهرين فلم يراه سوى مرة أو مرتين وتوجه للعمل إلى مستشفى العزل الصحي بمدينة بلطيم، وعاد مريضًا فاقدًا للبصر وأصبح الآن يحتاج لمرحلة علاجية مما لحق به”.


7 معلومات هامة عن الطبيب

رصد “بوابة كفر الشيخ الإخبارية” معلومات خاصة بالطبيب المذكور وتتضمن الآتي:
1 – اسمه محمود سامي قنيبر
2 –  مواليد 1981 بقرية بقلولة التابعة لمركز الرياض.
3 – تخرج من كلية الطب جامعة القاهرة عام 2009
4 يعمل طبيب باطنة وحميات بمستشفى بيلا المركزي 
5 – متزوج ولديه طفل واحد يحي عمره شهرين
6 – أول عمل تولاه طبيبًا بالوحدة الصحية بقرية بطيطة التابعة لمركز كفر الشيخ
7 – كُلف بالعمل لعلاج مرضى فيروس كورونا بمستشفى العزل الصحي بمدينة بلطيم منذ حوالي إسبوعين.
للاشتراك في قناتنا على اليوتيوب أضغط هنا 
قد يعجبك ايضا

اكتب تعليقك هنا

%d مدونون معجبون بهذه: