ضغوط المذاكرة..انقاذ طالبة القت بنفسها في نهر النيل بدسوق

أنقذ 3 شباب، يقمون بمدينة دسوق في كفر الشيخ، اليوم الثلاثاء، طالبة في المرحلة الثانوية، من الغرق بعدما القت بنفسها في مياه نهر النيل فرع رشيد من أعلى كوبري دسوق العلوي، بنطاق مدينة دسوق.

 

وكان أهالي بمدينة دسوق، أثناء تواجدهم على كورنيش نهر النيل فرع رشيد بمدينة دسوق، فوجئوا بالقاء فتاة نفسها في مياه نهر النيل، من أعلى كوبري دسوق العلوي، بغرض الأنتحار، ما أدى إلى توقف أحد قائدي السيارات من أعلى الكوبري، والقى حبلا خاص بسيارته محاولة لانقاذها.

 

وشهدت عملية إنقاذ الفتاة قفز 3 شباب بينهم شابًا يحمل الجنسية السورية، في مياه نهر النيل، واتجهوا ناحية الفتاة، وتمكنوا من اللحاق بها قبل غرقها، مستخدمين قارب صيد يرسو أسفل الكوبري العلوي، وسط إطلاقها الصراخ بتركها لتنتحر غرقًا في مياه نهر النيل.

 

أنتقل الرائد محمود دوير، رئيس قسم شرطة الأنقاذ النهري بمدينة دسوق، وقوة من القسم إلى مكان الواقعة، وجرى استلامهم الفتاة من الشباب الثلاثة.

 

وتبين من الفحص أن الفتاة تدعى “م.م”، 16 عامًا، تقيم بإحدى قرى مركز دسوق، وبسؤالها عن أسباب جعلتها القت بنفسها في مياه نهر النيل، قررت محاولتها الانتحار للتخلص من حياتها إثر مرورها بأزمة نفسية حادة، نتيجة تعرضها لضغوط المذاكرة من قبل أسرتها لتحقيق مجموع عالي يجعلها تلتحق بكلية الطب.

 

حُرر عن ذلك المحضر رقم 13 / 21 لسنة 2020 قسم إنقاذ نهري دسوق، وجاري العرض على النيابة العامة لتتولى التحقيق.

اكتب تعليقك هنا