بوابة كفر الشيخ الإخبارية
kfsnewsgate

بالصور..زينة شهر رمضان بقصاقيص قديمة ومشاركة أقباط “قول للزمان أرجع يا زمان”

0 38

مجموعة من الأهالي بمحافظة كفر الشيخ، قرروا بحكم الجيرة التي تجمعهم بالتعبير عن فرحتهم باستقبال شهر رمضان المبارك، بالعودة إلى أيام زمان بعمل الزينة القديمة على أشكال مختلفة من قصاقيص الكراسات، والكتب القديمة، بمشاركة بعض من الجيران الأقباط، وتعلق في النهاية على شرفة منازلهم.
 
“قررنا نفرح باستقبال شهر رمضان بتشكيلات زينة من القصاقيص الورق قول للزمان ارجع يا زمان”، بكلمات من الحب والسعادة قالها حمادة عاطف عبد الحليم، سائق، ويقيم بمدينة دسوق في كفر الشيخ، لـ”بوابة كفر الشيخ الإخبارية”، معبرا عن فرحته بعمله زينة استقبال شهر رمضان مصنوعة من قصاقيص الأوراق بأشكال مختلفة قديمة مثلما كان يفعل في صغره.
 
وأكد حمادة أنه في ظل أوقات الحظر، بسبب تفشي فيروس “كورونا”، قرر وأسرته ومجموعة من الجيران بالعودة إلى أيام الصغر عند اقتراب حلول شهر رمضان المبارك، بعمل أفرع زينة فرحة استقبال الشهر الكريم مصنوعة بأشكال مختلفة يدويا بمعرفتهم من قصاقيص اوراق الكراسات والكتب القديمة.
 
وأوضحت زينب عيسى طاهر، حاصلة على ليسانس دراسات إسلامية جامعة الأزهر، أنها قررت المشاركة في عمل زينة رمضان بقصاقيص من ورق الكراسات والكتب القديمة مثلما كانت تفعل في طفولتها بغرض استعادة ذكريات الصغر مع الجيران وأبنائهم، على الرغم من وجود زينة جاهزة، ولكن الزينة المصنعة يدويا من قصاقيص الورق لها تعبيرا خاصا ببهجة شهر رمضان.
 
أما مينا سمير صبحي، 21 عاما، فأشار إلى أنه كقبطي شارك مع جيرانه في عمل زينة رمضان بقصاقيص الورق من الكراسات والكتب القديمة، وسط محبة غامرة من السعادة، وكان أكثرها سعادة عندما لصق القصاقيص المعبرة على بهجة جيرانه بحلول شهر رمضان، بنفسه بكل ترحاب وحب.
 
وأكد إيهاب عبد الحليم، كهربائي، أن فكرة إحياء عمل زينة شهر رمضان بقصاقيص من الورق مع الجيران كما كان يجرى في الصغر، وعودتها من جديد جاءت بهدف عودة الأيام التي مر عليها سنوات، والتي كانت تجمع الأحبة، والأصدقاء، والجيران في أيام المناسبات والذكريات الطيبة مثل حلول شهر رمضان والذي له بهجته تعود عليها من الصغر.
للاشتراك في قناتنا على اليوتبوب أضغط هنا
قد يعجبك ايضا

اكتب تعليقك هنا

%d مدونون معجبون بهذه: