بوابة كفر الشيخ الإخبارية
kfsnewsgate

بينهم زوجته واولاده..كيف قتلت “كتيبة الاعدام” مزارع البرلس

0 128

لم تمضي ساعات كثيرة، ومازالت جريمة الستة المتهمين بقتل مزارع في العقد الرابع من عمره، بينهم إبنه الطالب الجامعي، وشقيقته الكبرى وبتحريض من أمهما، وبالأستعانة بـ 3 متهمين آخرين، حديث الساعة بين أهالي مركز البرلس في كفر الشيخ، نظرًا لدرايتهم وعلاقتهم بالمجني عليه المزارع.

منزل متوسط المساحة كائن على قارعة طريق بقرية الصمودي التابعة لمركز البرلس، تقطن فيه أسرة يقودها مزارع، وبداخله تدب الخلافات بينه وزوجته وأولاده، على مدار شهور طويلة فحواها بحسب ما تبين من تحقيقات نيابة مركز البرلس، بأن سبب الخلافات تعود لسوء معاملة رب الأسرة لزوجته وأبنائه.

“بنكرهه وفي قلبنا غل منه لأنه بيشتمنا وبيهنا وبيطردنا”..تلك كانت مقتطفات من كلمات المتهم الأول “حميدة.ا.ع”، نجل المجني عليه في اعترافاته أمام رجال المباحث، ووثقتها نيابة مركز البرلس، أثناء إجراء التحقيقات معه، و”عشان كده سمعت كلام مريم عشان نخلص ونرتاح منه وأمنا وافقت على رغبتنا”..هكذا كان مستكملا حميدة اعترافاته.

“مريم” المتهمة الثانية، والذي لم يتخطى عمرها 23 عامًا، وشقيقة المتهم الأول، وإبنة المجني عليه، ارجعت سبب كراهيتها لوالدها بنفس سبب ما اعترف به شقيقها ومايزيد عن ذلك تزويجها والدها مبكرًا بغير إرادتها ودائمًا ينهرها ووالدتها المتهمة الثالثة بتحريض إبنيها على قتل والدهما، في حالة خلافاتها مع زوجها.

 

وفي السياق كشفت التحقيقات التي أجريت مع المتهمين الستة بقتل مزارع مركز البرلس، والذي يطلق عليهم بين أوساط أهالي مركز البرلس بـ”كتيبة الإعدام”، عن تنفيذ جريمتهم أثناء نوم المجني عليه بمفرده في شقة بنفس المنزل، من خلال تدبير الأم مبلغ 50 الف جنيه قيمة ما يتحصل عليه 3 متهمين من أصدقاء إبنها جرى الأستعانة بهم في تنفيذ الجريمة.

 

أوضحت التحقيقات أن المتهم الأول، قاد المتهمين الثلاثة أصدقاءه بعد استعانته بهم وصعدوا إلى الشقة التي يقيم فيها والده، فهجموا عليه وكتموا أنفاسه وخنقوه بأداة سير، وتعدوا عليه ضربًا ما أدى إلى وفاته، ولم يجدوا أمامهم سوى لف جثته في سجاده، وحملوها على سيارة يملكها وتوجهوا بها إلى منطقة نائية بالقرب من مصرف قرية الحماد، والقوا الجثة بجوار السيارة، وتخلصوا من السجادة والقوها في مياه المصرف.

 

 تعود التفاصيل عندما تلقى اللواء خالد العزب، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارًا من المقدم أحمد الجمل مأمور مركز شرطة البرلس، بورود بلاغ من أحد المزارعين، يقيم بقرية الصمودي، بالعثور على جاره “الشحات.ع”، وشهرته سعودي 47 عامًا، جثة هامدة بجوار سيارته عند مصرف قرية الحماد.

 

انتقل العقيد هيثم عبدالمقصود، رئيس فرع البحث الجنائي بالحامول، والمقدم أحمد العماوي، وكيل الفرع، والرائد سعد اللبيشي، رئيس مباحث مركز شرطة البرلس، ومعاونيه النقباء محمد الشرقاوي، وحسام جنيدي، وشريف سكين، وأبانوب عاطف، إلى مكان الواقعة محل البلاغ، وبالمعاينة تبين وجود آثار كدمات بوجه ورأس المتوفي.

 

شكل اللواء إيهاب عطية، مدير المباحث الجنائية، بمديرية أمن كفر الشيخ، فريق بحث جنائي، ترأسه العميد ياسر عبدالرحيم، رئيس مباحث المديرية، ضم رئيس ووكيل فرع البحث الجنائي بالحامول، ورئيس مباحث مركز شرطة البرلس ومعاونيه.


وكشفت جهود فريق البحث أن وراء الواقعة نجل المجني عليه “حميدة.ا”، 19 عامًا، طالب، بالاتفاق مع شقيقته “مريم”، 23 عامًا، ربة منزل، وبتحريض من الأم “شيماء.ع.ش”، 40 عامًا، ربة منزل، فيما استعان الابن المتهم الأول بثلاثة من أصدقائه “محمود.ح”، 19 عامًا، وشقيقه “محمد”، 23 عامًا، وصديق لهم يدعى “طارق.ز.ق”، 31 عامًا.
 
حُرر عن ذلك المحضر رقم 3668 لسنة 2020 إداري مركز شرطة البرلس، وبالعرض على النيابة العامة أمرت بحبس المتهمين الستة 4 أيام على ذمة التحقيقات.

قد يعجبك ايضا

اكتب تعليقك هنا

%d مدونون معجبون بهذه: